U3F1ZWV6ZTI2MjQxODU1MTI2X0FjdGl2YXRpb24yOTcyODQwMTM4MDQ=
recent
آخر المستجدات

المحاضرة الأولى في مادة أصول الاجتهاد والفتوى د.الوردي 2020


محاور المادة :
-
المحور الأول : مفهوم الاجتهاد ( التعريف , المشروعية , الأهمية , الحكم )
-
المحور الثاني : مجالات النظر الاجتهادي
-
المحور الثالث : شروط الاجتهاد وضوابطه
-
المحور الرابع : انواع الاجتهاد ومراتب المجتهدين  ( الاجتهاد الفردي , الاجتهاد الجماعي )
-
المحور الخامس : مسائل في الاجتهاد ( التجزؤ في الاجتهاد , تجديد الاجتهاد , نقض الاجتهاد  )
- المحور السادس : نماذج من الاجتهادات الفقهية في القضايا المعاصرة ( مجال الاسرة، مجال الاقتصاد)
-
المحور السابع : الفتوى : مفهومها وأخلاقياتها ( تعريف الفتوى وضوابطها )

مراجع المادة :
-  الموافقات للشاطبي
- المستصفى للإمام الغزالي
- الاجتهاد في الشريعة الإسلامية للدكتور يوسف القرضاوي
- أصول الفتوى والقضاء في المذهب المالكي للدكتور محمد رياض


مراحل الاجتهاد :

تقديم عام :
مر الاجتهاد بمراحل عديدة أولها الاجتهاد في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم تأتي بعده مرحلة الاجتهاد عند الصحابة ثم مرحلة التابعين ثم المرحلة الموالية تتعلق بظهور المذاهب الفقيهة ثم تأتي بعد ذلك مرحلة التقليد وآخر مرحلة هي العصر الحاضر  وهي المرحلة التي وقع فيها نوع من التطور الحاصل على مستوى الاجتهاد بالنظر إلى وجود مظاهر عملية للاجتهاد من خلال ظهور المجامع الفقهية  وظهور مصنفات وموسوعات فقهية وتخصصات في مختلف الجامعات التي تُدَرِّس مختلف المذاهب الفقهية والمنهج المعتمد على مستوى الاجتهاد وظهور كذلك مجال التخصص  المرتبط بالجانب الاصطلاحي الخاص بجملة ما يسمى بالدراسات المصطلحية كما ظهرت  حركة التقنين خصوصا مجلة الاحكام العدلية والتقننين المعاصر فيما بعد  من خلال وجود حركة اجتهادية مهمة من خلال عملية التقنين في بعض المجالات الفقهية كمجال الاسرة وهو اجتهاد مهم جدا وذلك بظهور مدونات تنظم  قضايا الاسرة في مختلف الدول العربية والاسلامية وهذا مجال يعكس التطور الحاصل على مستوى مجال الاجتهاد وحاليا بعد مدونة الاسرة أصبح كثير من الدول العربية تنفتح على عملية التقنين في مجال المعاملات المالية .

إن مصطلح الفقه في زمن الرسول صلى الله عليه وسلم كان مفهوما مغايرا لما هو متداول عليه الان على اعتبار أن الفقه يتعلق بكل ما يستفاد من النصوص الشرعية سواء تعلق الامر بالعقيدة او بالأخلاق او بالعبادات او بالمعاملات فهو فقه شمولي لم يختص بجانب دون جانب إذ يتعلق بكل ما يُفهم من نصوص الشريعة  كما أنه فقه واقعي غير نظري وهنا نستحضر سبب نزول عدد كبير من الآيات والوقائع التي كانت تحدث , وبالتالي  فمن القضايا التي طرحا الفقهاء هي حكم اجتهاد النبي صلى الله عليه وسلم  هل هو جائز أم لا يحق له الاجتهاد مادام الوحي ينزل ,وهنا اختلف الفقهاء في هذه المسألة حيث ذهب ابن حزم على عدم  أحقيته صلى الله عليه وسلم في الاجتهاد مطلقا , وبالمقابل كثير من المالكية والشافعية والحنابلة الى امكانية اجتهاد الرسول صلى الله عليه وسلم وهذا أمر ثابت , وتأيده نصوص ووقائع كثيرة منها قوله تعالى: ﴿ لِتَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ بِمَا أَرَاكَ اللَّهُ 
ووجه الاستدلال: أن قوله تعالى: ﴿ بِمَا أَرَاكَ اللَّهُ ﴾ عام، فيشمل ما أراه الله من جهة الاجتهاد والاستنباط  , وبالتالي فالنبي صلى الله عليه وسلم اجتهد في كثير من القضايا منها في جانب العبادات او في جانب السياسة الشرعية واجتهاده أيضا في اسرى بدر وإقراره لاجتهاد الصحابة , فمادام أنهم اجتهدوا  في حضرته فمن باب أولى أن يجتهد الرسول صلى الله عليه وسلم وهذا المسلك هو الراجح .



المحاضرة كاملة على بي دي إف :


الرابط الأول  :


المحاضرة الأولى في مادة أصول الاجتهاد والفتوى د,الوردي 2020



إعداد : فريق عمل مدونة كلية الشريعة والقانون

أخيراً كان هذا موضوعنا لهذه التدوينة، يمكنك الاطلاع على المحاضرة الثانية تواليا ,ننتظر مشاركتنا برأيك حول الموضوع وبإقتراحاتك لنستفيد منها في المواضيع القادمة وإذا كان لديك أي سؤال أو استفسار لا تتردد في طرحه علينا سوف نكون سعداء دائماً بالرد عليك في أقرب وقت إن شاء الله تعالى .


 تحياتي ومودتي ولاتنس الصلاة على النبي 

الاسمبريد إلكترونيرسالة